نصائح مهمة لرشاقتك في رمضان

زينب

اضغطي هنا لمشاهدة الصفحة الخاصة بالعضوة ، والتعرف على مشاركاتها



1699 مشاهدة , منذ10 يوليو 2013

الرشاقة هاجس يرافق الكثير من النساء، ومع اقتراب شهر رمضان المبارك تحتار النساء في كيفية الحفاظ على لياقتهن البدنية وتوازنهن الغذائي.

كما تجدها نساء أخريات فرصة ثمينة لاستعادة رشاقتهن المفقودة. ومن أجل تحقيق هذه الغايات نقدم بين يديك سيدتي مجموعة من النصائح التي يقدمها خبراء الصحة والتغذية للحفاظ على رشاقتك خلال شهر رمضان المعظم:

1- ليكن الإفطار وجبة صغيرة عند الصيام تتحول الأجسام إلى آلات عالية الكفاءة لتخزين الطاقة. يعرف العديد منا أن الجسم ينتقل في حال عدم تناول الطعام لفترات طويلة، إلى حالة دفاعية للحفاظ على طاقة الجسم، بحيث يتباطأ معدل الحرق ويحتفظ الجسم بما لديه من الطاقة. يشتهي الجسم الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية بكميات كبيرة، وعندما يحين وقت تناول الطعام، يأكل كل ما يمكنه تناوله لتخزينه. لذا ينصح بالاعتدال في الأكل قدر الإمكان وقت الإفطار، وتناول وجبة أكبر لاحقاً بعد شيء من الحركة وبذل الجهد.

2- حافظي على نشاطك بين الوجبات من المهم تناول الوجبات قبل أو بعد التمارين والحركة بفترة، بحيث تأكل وجبة خفيفة قبلها لمنع الشعور بالغثيان أو الكسل.من المعلومات المتداولة وغير الصحيحة أن التمارين الرياضية خلال فترة الصيام تحافظ على معدل الحرق أو تزيده فيما تحرق الدهون، ولكن إجراء التمارين خلال فترة الصيام نهاراً له أثر عكسي تماماً. كما أن ذلك قد يسبب مشاكل صحية ويؤدي إلى إجهاد الجسم، خاصة عند إجراء التمارين المرهقة أثناء الصيام. وبالطبع لن تزودك التمارين بما تطمحين إليه من مزايا الصحة واللياقة وإنقاص الوزن.

3- عند أداء التمارين، ليكن هدفك الحفاظ على شكل ولياقة الجسم أثناء الصيام يعمل الجسم على تخزين الطاقة بحيث يستهلك المزيد من الدهون المخزونة. وعند أداء التمارين دون تناول الطعام، لن يتم حرق الدهون المخزنة كما تعتقدين! بدلاً من ذلك سيقوم الجسم بتكسير البروتينات للحصول على الطاقة. ومن أين يأتي البروتين؟ من العضلات! فالأمر أشبه بأن يتغذى الجسم على نفسه للحصول على الطاقة، ولهذا فأنت قد تعتقدين أنك تعززين لياقتك وتزيدين معدل الحرق وتكوين العضلات، لكنك في الواقع تقومين بالعكس تماماً. تذكري أن العضلات هي الجزء الوحيد في الجسم الذي يحرق السعرات الحرارية طيلة اليوم. ولهذا، عليك الحفاظ على عضلاتك أثناء الصيام!

4- كلي ببطء حاولي تناول وجبة إفطار صغيرة ووجبة رئيسية أكبر لاحقاً. يتطلب الأمر قدراً من الانضباط، ولكنه يعني أنك ستأكلين كمية أقل خلال 24 ساعة، مما يعود بالنفع على رشاقتك وجسمك. وأهم من ذلك، فإنك ستشعرين بالمزيد من الطاقة والنشاط خلال المساء بعد وجبة الإفطار. وإن كان لا بد من جعل الإفطار وجبتك الرئيسية، فتناوليها ببطء. والأفضل أن تتناوليها على مرحلتين. تناولي طبقاً صغيراً وانتظري 10 دقائق قبل إكمال وجبتك.

5- تناولي أطعمة تحتوي قدراً أقل من الدهون والسكريات بعد فترة من الامتناع عن الطعام يشتهي الجسم تناول الأطعمة الغنية بالدهون والسعرات الحرارية. قد تكون الدهون والأطعمة التي تحتويها مشبعة ومرضية لك تماماً على الرغم من كونها تشعرك بالكسل. كما ينصح بالابتعاد قدر الإمكان عن تناول الأطعمة الغنية بالسكريات، وتناولي الأنواع التي لا تضر بمستويات السكر في دمك بحيث لا ترفعه بقدر كبير. يمكنك التعرف على محتوى السكر في الأطعمة على الإنترنت. وأخيراً، إن لم تكن لياقتك عالية فلا بد من استشارة طبيب للتأكد من عدم وجود مشاكل صحية لديك قبل البدء بنظام تدريبي جديد.

  1. أضيف بواسطة chomicha بتاريخ 11 يوليو 2013

    شكراً أختي

  2. أضيف بواسطة kikaa بتاريخ 20 مارس 2014

    allah yikhalikomساعدني أنا بدية رجيم هادي 15 يوم واليوم طيب في دار الملاوي بخليع وكليت 1 صغيرة

  3. أضيف بواسطة oklat بتاريخ 20 مارس 2014

    اهلا اختي مزيان الا بادي رجيم والا كليتي وحيدة مزيان انسان ميحرمش راسوا ومن الاحسن ديري بعد الحركات لي طيح ليك داكشي لي كليتي كنتمنى لي مسيرة موفقة

أضيف تعليق

مواضيع مختارة