كيف تتعاملين مع حروق الشمس

fatizz

اضغطي هنا لمشاهدة الصفحة الخاصة بالعضوة ، والتعرف على مشاركاتها



1136 مشاهدة , منذ22 يونيو 2012

التعرض المفرط للأشعة الشمسية و الأشعة فوق البنفسجية يؤدي إلى الإصابة بحروق الشمس ، و الجلوس تحت المظلة الشمسية لا يعني أنك محمية منها . فالوقاية ضرورية و استعمال الواقي الشمسي وحده لا يكفي خاصة لصاحبات البشرة الفاتحة و بالتالي علاج حروق الشمس يتباين حسب درجة الحروق . عندما تكون حروق الشمس طفيفة فإن البشرة تتعرض لحروق من الدرجة الأولى، مما يعني أن الطبقة العلوية للبشرة هي التي أتلفت ، و في هذه الحالة تكون الحروق على هيئة احمرار و تهيج مؤلم للبشرة . أما عندما تصل الحروق للدرجة الثانية ، تظهر بثور على البشرة و تكون ألام المنطقة المحترقة أكثر شدة و لكن مع الوقت ستجف طبقات البشرة المحترقة لتنفصل عن الجلد الحي و بالتالي يظهر جلد أفتح و رقيق سيتشكل مع الوقت. وعندما تصل الحروق للدرجة الثالثة ، في هذه الحالة البشرة و الأدمة " الطبقات العميقة للبشرة " ستتضمر و بالتالي ستنزع كل تلك الطبقات المحترقة لتظهر طبقات أفتح و لكنها لن تعود أبدا لمظهرها الأصلي. كيف يمكنك تهدئة أوجاع حروق الشمس؟ أوجاع حروق الشمس تكون شديدة خاصة خلال الأيام الأولى ، لتخف تدريجيا مع مرور الوقت . و لكن للحد من الإحساس بالألم و تهيج البشرة ينصح باستعمال مرهم طبي " بيافين " الذي يباع في الصيدليات و هو مهدئ آني لجميع أنواع الحروق . و طريقة استعماله تكون بوضع طبقات سميكة من المرهم على المنطقة المعرضة للحروق و يتم تجديدها كل 6 ساعات.
    لا توجد تعليقات

أضيف تعليق

مواضيع مختارة